ثقافة وفنون

دراسة ألمانية: مشاهدة التليفزيون بعد يوم عمل طويل يؤدى للتوتر
07/09/2014 8:06:04

أظهرت دراسة جديدة أن الجلوس أمام شاشة التليفزيون بعد يوم عمل طويل ومرهق لن يؤدى إلى الاسترخاء، بل سيشعر الجالس أمامه بالفشل والتوتر.

وأكد القائمون على الدراسة الألمانية - الهولندية المشتركة أن الأشخاص العاملين يجب أن يلجأوا إلى الجلوس للتأمل والاسترخاء أو المشاركة فى فصول لليوجا فى نهاية اليوم؛ لأن الجلوس لمشاهدة برامج تليفزيونية بلا معنى فى نهاية يوم طويل من العمل يثير شعورا بالذنب والفشل والتوتر، كما أنه يترك الشخص أقل سعادة.

ووجدت الدراسة، وفقا لصحيفة "ديلى تلجراف" البريطانية، أن الأشخاص الذين خرجوا من يوم عمل طويل وهم يشعرون بتوتر شديد لم يشعروا بأى استرخاء عندما شاهدوا التليفزيون أو أقدموا على ألعاب الكمبيوتر، بل على العكس انتابهم إحساس بالفشل والتوتر.

وشملت الدراسة 471 متطوعا سألهم الباحثون عن الشعور الذى انتابهم بعد مشاهدة التليفزيون عقب يوم عمل طويل، فوجد الباحثون أن معظمهم يشعر بالذنب للإقبال على التليفزيون أو ألعاب الفيديو وتأجيل أعمال أقل أهمية، الأمر الذى يجعلهم لا يشعرون بالاسترخاء.

وينصح فريق البحث باللجوء بدلا من هذه الأشياء إلى اليوجا أو التأمل كأفضل سبيل للاسترخاء بعد عناء العمل.

التعليقات
أضف تعليق