كتابات

عن يوم القدس ويوم صنعاء العالمي ..!
01/07/2016 11:43:08
علي أحمد العمراني علي أحمد العمراني

سيقول التاريخ إن تداعيات ثورة الخميني في إيران 1979 أخطر على العرب من نتائج قيام إسرائيل في فلسطين 1948..

 

و أرجو أن لا يقول التاريخ أيضا إن نكبة اليمن باحتلال الحوثي صنعاء وغيرها أخطر من نكبة فلسطين باحتلال إسرائيل القدس وكل فلسطين ..

 

قال لي دبلوماسي عربي بعد إجتياح صنعاء من قبل الحوثيين : أخشى أن تترك الحوثية آثارها الخطيرة على اليمن لمدة ألف عام قادمة.

 

وتذكرت أن اليمن تعيش تخريبا وتراجعا حضاريا شاملا مند ألف عام، وتحديدا منذ قدوم الرسي، ونعلم أن الحوثية هي إرث مباشر لفكر الهادي الرسي ومذهبه وفقهه وهي إحدى تداعيات الثورة الخمينية الشيعية الطائفية التي تمخض عنها ، قيام "حزب الله" و"أنصار الله" وحرب الخليج الأولى و الثانية واحتلال العراق والفرز الطائفي والحروب الطائفية التي لم تعرفها المنطقة من قبل.


قبل أسابيع قالت صحيفة الفورين أفيرس Foreign Affairs الأمريكية إنما يحدث الآن في المنطقة العربية أقرب إلى ما حدث فيها عند سقوط بغداد في يد المغول قبل أكثر من ثمانمائة عام .
 


منذ قيام ثورة الخميني في 1979 لم تتقدم القضية الفلسطينية قيد أنملة إلا ما تراجعت إلى الخلف، وتكاد أن تضيع الآن، ومع ذلك يحتفلون بيوم القدس العالمي وهم الذين تسببوا في نكبة كثير من المدن و البلدان العربية .

 

ربما نحتاج في اليمن إلى "يوم صنعاء العالمي" لإنفاذها من نكبة الحوثي.. وقد تحتاج بغداد ودمشق وبيروت إلى مثل ذلك، وصدق الدكتور الإرياني عند ما قال : الخطر الإيراني على العرب أكبر من الخطر الإسرائيلي

التعليقات
أضف تعليق